منتديات ابناء النيل
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
اادارة المنتدي



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لماذا يعشق المراهقون الوجبات السريعة؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نهال



عدد المساهمات : 45
تاريخ التسجيل : 18/05/2010

مُساهمةموضوع: لماذا يعشق المراهقون الوجبات السريعة؟   الأحد سبتمبر 04, 2011 3:42 pm


قد يتساءل البعض لماذا يُقبل معظم المراهقين على تناول الوجبات
السريعة رغم أنها مليئة بالدهون المهدرجة والأملاح والمشروبات الغازية
وغيرها من المواد الضارة بالصحة؟! والإجابة عن هذا التساؤل تأتي لنا من
خلال الأبحاث العلمية التي تجرى على المخ البشري، وكذلك من خلال تتبع
الإعلانات التجارية الخاصة بالأغذية، والتي تغري المراهقين دوما بطلب
الأطعمة السريعة أو الخروج لتناولها بالمطاعم.

ويتمنى أغلب الآباء والأطباء أن يحسن المراهقون
اختيار أنظمتهم الغذائية اليومية، ويبتعدون عن العادات السيئة المرتبطة
بالطعام التي تؤدي مع مرور الوقت إلى العديد من المشاكل الصحية مثل
الاكتئاب والصداع والبدانة والإصابة بمرض السكر.

بفضل تطور الوسائل الإعلامية وتعدد مصادرها في عصرنا الحديث، أصبح المراهقون أكثر دراية وعلما بالمعلومات المتعلقة بالصحة والتغذية، ورغم ذلك فهم يهملون هذه المعلومات ويصرون على تناول الوجبات
السريعة المضرة بالصحة سواء داخل المنزل أو خارجه. يرجع ذلك إلى الطبيعة
المتمردة المعروفة عن المراهقين ورغبتهم الدائمة في الشذوذ عن المألوف،
بالإضافة إلى الإعلانات التجارية التي تتدفق على شاشات التليفزيون والتي
تتحمل جزءا كبيرا من اللوم في هذا الأمر، لأنها تغري المراهقين بصور
وعبارات جذابة تفتح شهيتهم لتناول الوجبات السريعة وتجعلهم يميلون إلى اتباع العادات الغذائية السيئة.


ولكن الاطلاع على أحدث ما توصل إليه العلم والأبحاث من معلومات حول طبيعة
مخ المراهق سيساعد الوالدين والمتخصصين في فهم المشكلة، ومن ثم إيجاد
وسائل لمواجهتها.
الانسياق خلف البدع من السلوكيات الأساسية للمراهقين
في أحد الأبحاث التي أجريت عام ( 2012 )( 2012 )( 2012 )( 2012 )، وجد أن
تركيب مخ المراهق يختلف عن نظيره في الإنسان البالغ من الناحية
الفسيولوجية. كما أوضح بحث آخر أن الفص الأمامي من المخ (المسئول عن
العمليات العقلية) لا يكون مكتمل النمو بعد خلال سنوات المراهقة. كذلك فإن
المخ في هذه المرحلة يميل للتصرفات الارتجالية المفاجئة والسعي خلف كل ما
هو جديد ومبتكر حتى وإن كان ضارا.

ونظرا لهذه الحالة الفريدة التي تسيطر على المخ في هذه السن، فإن المخ لا
ينجذب أو يستجيب لنفس النوعية من اللحوم أو البطاطس التي تناولها على مدار
السنوات الماضية، والتي كانت تطهى وتقدم بطريقة معينة، فهو الآن يطمح
للتجديد والاختلاف في الطعم والشكل، كما أن ميله للتصرفات الارتجالية
يدفعه دائما للرغبة في الحصول على الطعام الآن، وهو ما يتوافر في الوجبات السريعة الجاهزة، والمخ في هذه الحالة لا يضع أي اعتبار لكون هذه النوعية من الطعام ضارة بالصحة من عدمه.

ورغم أنه من المحزن عدم وجود حل لتغيير أسلوب استجابة وتفكير الطفل خلال
سنوات المراهقة، فإن الآباء والأمهات قد يجدون بعض العزاء في أن هذه
المرحلة لن تدوم، وأن المخ سيواصل نموه وتطوره ليتمكن في خلال سنوات قليلة
من التفكير بعقلانية أكثر واتخاذ القرارات بعيدا عن الارتجال، ولكن بعد
التفكير بهدوء.

وفي الوقت الحالي، يمكن للأم أن تحاول اتباع بعض الحيل لتقليل تناول
أطفالها للأطعمة السريعة الضارة في مرحلة المراهقة، وذلك من خلال التفكير
من وجهة نظر الطفل. فإن كان يهتم بالشكل الجديد الجذاب، قومي بإعداد
الطعام بشكل جديد ومبتكر يمتليء بالألوان الجذابة، واجعلي الوجبة في هيئة
شطائر تزينها شرائح الخضروات الطازجة حتى يحصل الطفل على العناصر الغذائية
التي يحتاج إليها في مرحلة المراهقة.

يمكنك كذلك محاولة تقليد الوجبات
التي تقدم في المطاعم، مع ضمان طهيها في المنزل واستخدام مكونات وطرق صحية
في إعدادها، مثل إعداد الأطعمة المشوية بدلامن المقلية واستخدام المقلاة
الكهربائية الصحية التي تحتاج لملعقة واحدة من الزيت لطهي كيلو كامل من
البطاطس، وغيرها من الطرق والوسائل المبتكرة.
عليك كذلك أن تحاولي
العودة للمنزل قبل عودة طفلك من المدرسة أو النادي بفترة كافية حتى يجد
الطعام جاهزا بمجرد عودته، وبذلك ترضين رغبته في الحصول على الطعام فورا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لماذا يعشق المراهقون الوجبات السريعة؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ابناء النيل :: منتديات حواء والمجتمع :: العياده النسائية-
انتقل الى: